HomePorts

Ports : ميناء طنجة المتوسط يتجاوز ميناء فالينسيا في معالجة الحاوية رغم Covid 19

تمكن ميناء طنجة المتوسط من تجاوز قناة بنما (ميناء كولون)، بالإضافة إلى ميناءي سياتل وسافانا (الولايات المتحدة)، وفيليكسستو (المملكة المتحدة)، وسانتوس (البرازيل)، وموندرا (الهند)، وفانكوفر (كندا).

سجل ميناء طنجة المتوسط خلال سنة 2020 معاجلة 5,7 مليون حاوية، مسجلا ارتفاعا بـ18 في المائة، رغم جائحة فيروس كورونا Covid 19 التي طبعت تلك السنة.

وبهذا الرقم، يكون ميناء طنجة المتوسط، حسب صحيفة الكونفدينسيال الإسبانية، قد تجاوز ميناء فالينسيا، الذي سجل 5,4 مليون حاوية، وهو الميناء الذي يُعتبر من الموانئ العملاقة على البحر الأبيض المتوسط.

كما تجاوز ميناء طنجة المتوسط ميناء الجزيرة الخضراء أيضا، الذي سجل حوالي 5,2 مليون حاوية فقط خلال السنة الماضية.

ويُتوقع أن يعمل ميناء طنجة المتوسط على الرفع من قدرته الاستيعابية في معالجة الحاويات إلى حوالي 9 ملايين خلال السنوات القليلة المقبلة، خاصة بعد دخول ميناء طنجة المتوسط 2 حيز الخدمة.

مع تشغيل ميناء طنجة المتوسطي الجديد الواقع على بعد 40 كلم شرق طنجة تم تحويل كل رواج الميناء تقريبا له من ميناء طنجة تدريجيا من أواخر 2008 حتى أواخر 2010.

ميناء طنجة البحري
ميناء فالينسيا

وبدأ العمل في مشروع إعادة توظيف الميناء من قبل شركة تهيئة ميناء طنجة في سنة 2010. ويهدف إلى إعطاء الميناء وجهة جديدة نحو سياحة الرحلات البحرية وركوب القوارب.

سَتُمَكِّن أشغال إعادة توظيف وتأهيل الميناء التي بدأت في 2011 وستستمر حتى 2016 مدينة طنجة من أن تصبح وجهة رائدة للسياحة.

وكان قد احتل ميناء طنجة المتوسط المرتبة 35 عالمياً، بعد أن كان يحتل المرتبة 46 خلال سنة 2019، وذلك حسب تصنيفات «لويدز ليست» و«كونتينر مانجمنت» الصادرة هذا الأسبوع. ويضم هذا التصنيف أول 120 ميناء عبر العالم من بين 500 ميناء لديها أنشطة في مجال معالجة الحاويات.
وأصبح ميناء طنجة المتوسط أول ميناء في عملية إعادة شحن الحاويات على صعيد حوض البحر الأبيض المتوسط، مؤكداً ريادته للسنة الثالثة على التوالي على مستوى القارة الأفريقية.

معالجة 4.8 مليون حاوية،

وحقق ميناء طنجة المتوسط خلال سنة 2019 معالجة 4.8 مليون حاوية، مسجلاً بذلك أفضل تقدم من بين الموانئ الخمسين الأوائل، وبنمو يفوق +38%. وعلى مستوى القارة الأفريقية، حل بعد ميناء طنجة المتوسط، كلٌّ من ميناء بورسعيد بمصر في المركز 45 (3.86 مليون حاوية)، يليه ميناء دوربان بجنوب أفريقيا في المركز 71 (2.76 مليون حاوية)، وميناء الإسكندرية بمصر في المركز 90 (1.81 مليون حاوية)، وميناء لومي في توغو في المركز 99 (1.5 مليون حاوية)، وميناء مومباسا بكينيا في المركز 106 (1.41 مليون حاوية)، وميناء لاغوس بنيجيريا في المركز 115 (1.30 مليون حاوية)، وتمكنت مصر من تسجيل ميناءين لها ضمن الموانئ الـ120 الأولى عالمياً.

التحالفات الملاحية الكبرى

على المستوى العالمي، تمكن ميناء طنجة المتوسط من تجاوز قناة بنما (ميناء كولون)، بالإضافة إلى ميناءي سياتل وسافانا (الولايات المتحدة)، وفيليكسستو (المملكة المتحدة)، وسانتوس (البرازيل)، وموندرا (الهند)، وفانكوفر (كندا).
وتدل هذه النتائج على ثقة واهتمام التحالفات الملاحية الكبرى في ميناء طنجة المتوسط كمنصة لوجيستية رئيسية، بالإضافة إلى الشراكة القائمة بين وكلاء تجاريين، ومجهّزين، وإدارات، وسلطة مينائية، الذين يعملون يومياً لتحسين زمن الرسو والإبحار، وتحسين خدمات استقبال السفن وفقاً لأفضل المعايير الدولية.
وتعد «لويدز ليست» و«كونتينر مانجمنت» مرجعين عالميين مختصتين في إعداد ونشر الترتيب السنوي للموانئ وذلك منذ عقد من الزمن.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: