Organisations & Managementsالرئيسيةالمزيد

ITF تنقذ 10 بحارة كينيين من موزمبيق

قام الـITF بإنقاذ 10  بحارة كينيين كانوا قد سافروا إلى بيمبا، موزمبيق عبر تنزانيا في أغسطس 2019، للعمل على متن سفينة ام في نينا MV Nina المتجهة إلى الاتحاد الأوروبي .

تم ترك البحارة مهجورين في السفينة التي عانت من مشاكل فنية لمدة أربعة أشهر بدون عقود عمل ودون طعام كافي. ووجهت محاولاتهم للاتصال بمالك السفينة الإيراني بالتخويف والتهديد بالموت.

قاموا بالإبلاغ عن القضية إلى سلطات الملاحة البحرية في بيمبا والى مكتب الـITF الإقليمي في إفريقيا، وتحول ذلك إلى إجراءات عملية بمساعدة مفتشية الـITF في مومباسا ونقابة SINPOCAF- وهي نقابة منتسبة للـITF في موزمبيق.

تم التفتيش على السفينة من قبل السلطات الموزمبيقية وتبين أنها لا تصلح للإبحار. وقام الأمين العام لنقابة SINPOCAF، السيد راؤول سينغو، وهو أيضاً عضو في اللجنة الإقليمية الإفريقية  للـITF، بالسفر إلى بيمبا لتسهيل عملية إعادة البحارة إلى أوطانهم.

وقال مفتش الـITF بيتي ماكيندا:” إن البحارة الإفريقيين يتلقون أجوراً زهيدة، ومعاملة سيئة من أصحاب العمل وقلة في الوظائف. إننا ندعو الحكومات في المنطقة للعمل مع النقابات العالمية لأجل تطوير برامج تدعم البحارة.”

وأضاف السكرتير الإقليمي للـITF في إفريقيا، محمد سافيانو، قائلا:” يقوم الـITF دائما باستخدام قدراته وشبكته الدولية لمساعدة عمال النقل. ندعو كل أصحاب المصالح المعنيين للعمل معنا لجعل حياة البحارة أفضل.”

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق