Fishingالرئيسيةصيد وصيادون

Fishing : ( الحرباء ) حصان او فرس البحر من ابطأ السباحين فى العالم !

يعالج الربو والعجز الجنسي والصلع والامراض الجلدية وتستخدمه الصين واليابان وكوريا فى صناعة الادوية كما انه يعد ظاهرة فريدة فى مملكة الحيوان !

حصانُ البحر، او فرس البحر ويسمّى في اللغة اللاتينيّة حصيناً، وهو أحدُ أنواع الكائنات الحيّة الفقاريّة، يمتاز بحجمه الصغير ونوعه الفريد المميّز؛ وذلك أنّ شكلَ وجهِه يشبهُ إلى حدٍّ كبير الخيولَ البريّة، كما أنّه يتّخذُ زوجةً واحدة طولَ حياته، ويوجد لحصان البحر قرابة المئة نوع، وهذه الأنواع مختلفة فيما بينها بالشكل والحجم، وكذلك الّلون وعدد البيوض التي تضعُها

. رغمَ ذلك، يعّد حصانُ البحر من الحيوانات المهدّدة بالانقراض. ويعيشُ في المياه المعتدلة والمياه الضحلة الاستوائيّة، وبالتحديد بالقرب من الأعشاب البحريّة والشعب المرجانيّة، وهذا ما يفسّرُ انتشارَه في جميعِ أنحاء العالم.

ظاهرة فريدة 

يعد حصان البحر او  فرس البحر من الأسماك. ويعيش في الماء ويتنفس من خياشيمه، كما يمتلك كيساً هوائياً للعوم. وعلى العكس من معظم الأسماك الأخرى، يمتاز فرس البحر بالزواج الأحادي إذ يتزواج عدد من أنواعه لمدى الحياة. ويحمل ذكور فرس البحر صغارهم، ما يعد ظاهرة فريدة في عالم المملكة الحيوانية.  ويملك فرس البحر صفائح عظمية تحميه من الحيوانات المفترسة، وخطم شبيه بخطم الفرس يصطاد به القشريات الصغيرة، وذيل يسمح له بالتشبث بالمرجان والأعشاب البحرية وأجسام أخرى.و هناك 44 نوعاً معروفاً من فرس البحر الذي يعيش في البحار الضحلة حول العالم، سواء كانت استوائية أم معتدلة  .

صفات حصان البحر يترواحُ طولُ الحصان البحريّ من 1.5 سمنتمتراً إلى 35.5 سنتمتراً، وتبلغُ سرعته في السباحة 1.5 متر في الساعة الواحدة، وبذلك يعّد من أبطأ السبّاحين في العالم، كما أنّه يعّد من الحيوانات المائيّة غير الماهرة، ولكنّه يمتلكُ حاسّة بصر حادّة جداً، وهو يشبهُ الحرباء في قدرته على تغيّر لون جلده بناءً على لون البيئة الموجود بها. الجديرُ بذكرِه أنّ عمر حصان البحر يترواحُ من سنتيْن إلى ستِّ سنوات.

يتغذّى البحر على القشريّات، والعوالق، وصغار الطحالب، والأسماك، كما أنّه يتغذّى على النباتات، وبما أنّ حصان البحر لا يمتلكُ أسناناً ولا معدة، فإنه يقوم بامتصاص الطعام بواسطة فمِه الطويل والرفيع إلى جسمه بشكل مباشر. ويختلفُ عن بقيّة الحيوانات المائيّة في طريقة حركتِه في الماء.

 استخدماته 

يُستخدم حصان او  فرس البحر لأغراض دوائية وهمية في الصين، واليابان، وكوريا، إذ يُعتقد بعلاجه للربو، والعجز الجنسي، والأوجاع. بالإضافة الى الصلع والامراض الجلدية المختلفة كما انه يساعد على مقاومة الميكروبات  وغيرها العديد من الامراض ، ويتعرض  حصان او فرس البحر للصيد والبيع بوصفه حيواناً أليفاً، إلا أنه لا يصلح للتربية في البيوت وعادة ما يموت بسرعة. كما يتم تجفيف بعض أسماك فرس البحر وبيعها كتذكارات للسياح.  ويتم اصطياد فرس الفرس عبر الاستهداف المباشر أو الصيد العرضي. وعلاوة على ذلك، يشكل تدمير الموائل تهديداً رئيسياً لفرس البحر بما أن طبقة الأعشاب البحرية، والشعب المرجانية، والقرامات التي يسكنها تتسم بحساسية بالغة تجاه الثلوث، والتغير المناخي، وغيرهما من الاضظرابات البيئية الناجمة عن أفعال البشر.

موقعه على قوائم معاهدة التجارة العالمية لأصناف الحيوان والنبات البري المهدد بالإنقراض: يرد ذكر فرس البحر في الملحق الثاني للمعاهدة، ما يعني أنه قد يصبح مهدداً بالانقراض إذ لم تخضع التجارة فيه إلى رقابة صارمة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى