izmir escort
gaziantep escort
manavgat escort manavgat escort bayan belek escort manavgat escort escort manavgat seks hikaye sex hikaye side escort eryaman escort sex hikaye
mersin escort
FishingHome

Fishing : سمك الكانديرو Candiru “دراكولا ” انهار الامازون تهاجم الجهاز التناسلى !

تخيلوا ان هذه السمكة بحجمها الضئيل مناخطر انواع الاسماك فهى تتربص بمن يأتى فى طريقها لتفتكبه فهى “دراكولا ” البحر او مصاصة الدماء وتفتك بالجهاز التناسلى لصائدها او الاسماك الكبيرة !
فسمك الكانديرو (The Candiru fish) يعتبرها البعض أخطر أنواع أسماك الأمازون، سمك الكانديرو و يعرف أيضا بالسمك الفامباير “مصاص الدماء”  او دراكولا أو سمكة عود الأسنان (Toothpick fish)، و هي سمكة صغيرة جدا لا تتجاوز في أقصى حالاتها الاربعين سنتيمتر طولا بل هي أقصر من ذلك بكثير بحيث لا يمكن رؤيتها في الماء. تعرف بميلها للدخول في مجرى البول عند الانسان و التطفل عليه و المعروف أنها تدخل مجرى البول عند الذكور بعد حدوث عملية التبول فهي تنجذب الى المنطقة التي يحدث بها اضطراب بسبب التبول.
تملك السمكة راسا صغيرا و فما كبيرا عليه ما يشبه شارب القطة تستخدمة للاحساس، تتغذى على الدم و تتطفل على خياشيم أسماك القط الكبيرة في نهر الأمازون، جسمها الصغير الشفاف يمتليء و ينتفخ بعد وجبة من الدم.
السمكة لا تستهدف الإنسان بالعمد, ولكن طريقة حياتها الخاصة التي تتلخص في إنتظارها في الماء حتى تشتم رائحة البول والأمونيا الصادرة من خياشيم أسماك القطط الأمازونية (مكان تطفلها الأساسي), فتتبع هذا الأثر إلى أن تصل للسمكة وتتسلل إلى خياشيمها بسرعة وتبدأ عملية إمتصاص الدم من جسد السمكة, ففي حال دخل إنسان وبدأ بالتبول في الماء فهذا يحاكي أسلوبها في إختيار مضيفها من ما يجعل هذا الإنسان عرضة لهذه السمكة المرعبة.
يذكر أن أول حالة ازالة لسمك الكانديرو من مجرى البول عند الانسان حدثت عام 1997 لرجل من البرازيل عمره 23 عاما و قد خضع لعملية جراحية مدتها ساعتان لازالة تلك السمكة و قد ادعى أن السمكة قفزت الى مجرى البول لديه أثناء تبوله و قد تم رفض ادعائه الذي يخالف قوانين الفيزياء المعروفة.
بعض المصادر ذكرت أنه تم العثور على عدد من الجثث في الأمازون و بداخلها المئات من سمك الكانديرو و قد رجحت ان تكون تلك الجثث لأشخاص أحياء أصبحوا عاجزين بعد دخول السمكة الى أجسادهم و فتكها بهم.
هناك أدلة تشير الى أن وجودها يرجع الى القرن التاسع عشر فقد كان الذكور في ذلك الوقت يربطون أعضائهم التناسلية قبل الدخول الى المياه، كما أن السمكة ذكرت في عدد من الروايات الأدبية على أنها سمكة شريرة تقحم نفسها في أكثر الأماكن حساسية في جسم الانس
قال عالم الاحياء البرازيلى ويلسون كوستا :”انه قداكتشف هذا النوع الجديد من الكانديرو فى نهر آراجويا جنوب شرق حوض الامازون ويبلغ طول السمكة سينتميتر واحد فى حين ان الانواع الاخرى التى كانت قد اكتشفت من قبل طول السمكة عدة سنتيميترات “
وسمكة الكانديرو رغم صغرها هذا الا ان لها نابين يشبهان الخطاف ,وفكها يتميز بمرونة فى الحركة غير عادية بينما عندما ياتى الليل ويحل الظلام فانها تقحم نفسها فى خياشيم السمك الاكبر منها ثم تغرس انيابها فى اللحم وتبدأ فى مص الدماء

وكانديرو (بالإنجليزية: Candiru)‏ (يعرف أيضا بسمك خلة الأسنان أو السمك مصاص الدماء) هي مجموعة من نوع سمك السلور الطفيلية في عائلة Trichomycteridae. يعد نهر الأمازون الموطن الأصلي للكانديرو. بعض أنواع الكانديرو تنمو إلى 40 سنتيمترا في الطول، والبعض الآخر أصغر بكثير. تعرف هذه الأنواع الأصغر للنزعة المزعومة لغزو وتطفل مجرى البول البشري. على الرغم من التقارير الأثنولوجية التي يعود تاريخها إلى أواخر القرن التاسع عشر إلا أن أول حالة موثقة من إزالة الكانديرو من مجرى البول البشري لم تحدث حتى عام 1997، وحتى هذا الحادث ظل مثيرا للجدل
تعيش الكانديرو في أنهار الأمازون وأورينوكو في غابات الأمازون. تتغذى الكانديرو على الدم وتتطفل على خياشيم أسماك الأمازون الكبيرة، خصوصا سمك السلور من عائلة Pimelodidae.

مصادر مختلفة

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: