beylikduzu escort sirinevler escort
beylikduzu escort sirinevler escort beylikduzu escort
AccidentsExclusiveالرئيسية

Exclusive : تنفرد eBlue Economy بنشر تحقيقات العثور على جثه مصري و 3جثث لمغاربة وثوب حريمى داخل حاوية وصلت بارجواى !

 

تنفرد ” eBlue Economy ” بنشر تفاصيل التحقيق جول وجود 4 جثث تم التعارف عليهم من بين 7 جثث بعد ان تم العثور على جوازات سفرهم 3 مغاربة ومصري وقيل ان الجثث داخل حاويد الاسمدة كانت مقطوعة .

وقد نشرت  صحف البورجواى ان هؤلاء ربما كانوا مهاجرين غير شرعيين وكانت الحاوية قادمة من صربيا الى بورجواى وقد تم اكتشاف الجثث عنما تم تسليم الحاوية الى المستورد وهو مستودع زراعي يملكه فيرنون ريمبل بيرج وعمره28 عام وهو فى نفس الوقت متسابق رالى معروف

وكانت الحاوية قد وصلت المستودع على بعد 100 متر من شارع ” , Fortin Galpon ,Sam Jorge ” الواقع  فى 8 سبتمبر بين Santa Maria و Suspension 

وبحسب بيانات تحقيق شرطة اورجواى فان الشحنة التى تم استيرادها عبارة عن اسمة لفول الصويا ووجدت الجثث ملقاة بين الاجولة وسقف الحاوية  فى مسافة لاتزيد عن 30 سم

وعلى مايبدو طبقا لتحقيقات الشرطة انهم قد ماتوا جوعا منذ صعودهم الى السفينة وبدات اجسامهم فى الانهيار حيث تم العثوربجانب الرفات والنفايات بعض الاطعمة التى كان الضحايا السبعة يحملونها فى رحلتهم المحفوفة بالمخاطر علاوة على زجاجات مياه بعلامة تجارية مصرية

واشار نائب المفوض : انه تم العثور على مفك بطرف منحنى فى مكان الحادث ويزعم ان هؤلاء الاشخاص استخدموه لاحداث ثقبا واحد على الاقل فى الحاوية حتى يتمكنوا من التنفس او لمحاولة فتحها كما تم الكشفعلى ثوب نسائى وهو يمثل لغزا امام التحقيقات الجارية الان .

وكانت الحاوية قد غادرت صربيا فى 22  يوليو على متن سفينة توقفت لاول مرة فى كرواتيا بعد رحلة طولها 400 كيلو متر عبر النهر فى وقت لاحق حيث استمرت الرحلة قادمة من مصر على طريق يبلغ طوله 2359 كيلو مترا

من مصر قطعت السفينة 3000 كيلو متر افى طريقها الى اسبانيا ويعتقد انها الوجهة التى اراد المهاجرون النزول اليها , ومن اسبانيا مع المرور عبر ميناء فى البرتغال عبرت السفينة المحيط الاطلسى الى الارجنتين فى رحلة طولها 10550 كيلو مترا  فى الارجنتين كان ختم الحاوية مفتوحا حيث وصلت الى باراجواى فى 19 اكتوبر الماضى بعد 1300 كيلومترمن السفر على طول نهر بارانا ثم نهر باراجواى

ولاتزال التحقيقات جارية 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى