ArticlesHome

استقبال حافل للسفينة “”CELESTYAL CRYSTAL” بميناء بورسعيد على متنها 650 سائح من مختلف الجنسيات

 

 

أعلن المكتب الإعلامي للهيئة الاقتصادية لقناة السويس أن ميناء بورسعيد السياحي التابع للمنطقة استقبل السفينة السياحية” “CELESTYAL CRYSTAL” مساء اليوم وعلى متنها 1116 سائحا من جنسيات مختلفة (650 سائح و 366 طاقم السفينة) قادمة من الإسكندرية ترفع  علم مالطا  وتعد هذه الرحلة استكمالا للرحلات السياحية لنفس السفينة للعام الثاني على التوالي، تستقبلها موانئ بورسعيد، والتي يبلغ طولها 134مترا وغاطس 6 مترا ،بحمولة كلية25611 ألف طن.

وفي هذا السياق قال اللواء بحري “محمد برايا” نائب رئيس المنطقة الاقتصادية للقطاع الشمالي أنه تم رفع درجة الإستعداد والجاهزية لإستقبال السفينة والسائحين وذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية والأمنية العاملة بالميناء وتشكيل غرفة عمليات بالتنسيق مع إدارات #الحجر_الصحي والطب الوقائي لمتابعة فحص السائحين على متن السفينة ضمن التدابير والإجراءات الاحترازية للقادمين من خارج البلاد ضد #فيروس_كورونا.

وأشار برايا أن #السفينة_كريستال_السياحية قد قامت بزيارة الميناء السياحي في العام الماضي بعدد 5 رحلات، لتستكمل موسمها السياحي للعام الجاري 2020 حيث يساهم ذلك في تشجيع السياحة واستعادة سياحة اليوم الواحد.

وأكد أن الميناء يقدم كافة التسهيلات والجهود لعودة #السياحة_البحرية إلى ماكانت عليه، حيث شهد الميناء السياحي خلال الموسم الماضى تسجيل معدلات مرتفعة لعدد السائحين بإجمالي 9500 سائح من جنسيات مختلفة، وكذلك زيادة #السفن_السياحية_الدولية التي تستقبلها ميناء بورسعيد السياحي  وهى المرة الثالثة التى تزور فيها هذه السفينة بورسعيد للمرة الثالثة 

يذكر  ان السفينة  كانت قد بنيت في عام 1980 في “ورتسيلا” بفنلدا وسميت “فيكينغ ساجا” لتبحر لشركة فى بحر البلطيق      في “ورتسيلا” بفنلدا وسميت “فيكينغ ساجا” لتبحر لشركة “فايكينغ لاين” للرحلات بين هلسنكي و ستوكهولم في بحر البلطيق. وفي عام 1986 تغير اسم السفينة إلى “سالي البطروس” وأصبحت سفينة سياحية للإبحار بالسياح بين موانيء بحر البلطيق .[1] تختلف السفينة السياحية عن غيرها من سفن نقل الركاب في أنها تعمل في نفس الوقت كفندق وتكون مزودة بصالات واستعدادات استجمام عديدة مثل حمامات سباحة ، وسونا ، وألعاب رياضية ، كما تعرض فيها برامج ترفيهية غنائية وراقصة لتسلية السياح ، وكذلك تتمتع بمطبخ راقي جدا لإسعاد السياح يعمل فيه طباخون من أعلى المستويات.

تغيرت ملكية السفينة سالي البطروس عدة مرات واشترك في تغيير تصميماتها و مصنع سفن “شيخاو سيبيك” في بريمرهافن ، ألمانيا. وحدث عليها حريق في عام 1988 وقضى تقريبا عليها . سحب الجزء الأساسي للسفينة إلى فنلدندا حيث قطعت الأجزاء الفاسدة منها واعيد بناء الجزء العلوي من السفينة . وانتهي بناء السفينة الجديدة في مارس 1992 واستخدمت في السياحة في بحر البلطيق إلى ميناء تالين[2]. ثم عملت السفينة لشركة |ستار كروزيس” من 2000 إلى 2002 في ماليزيا تحت اسم “سوبرستار تاوروس” . واعيد تشغيلها تحت اسم “سيليا أوبرا” في بحر البلطيق كسفينة سياحية .[2] ثم اقتنتها شركة السياحة اليونانية “لويس كروزيس” واسمتها “كريستال” لتعمل كسفينة سياحية في البحر الأبيض المتوسط في عام 2007 . ثم غيرت الشركة اسم السفينة في نوفمبر 2014 فأصبحت “سيليستيال كريستال”.

اظهر المزيد

تعليق واحد

  1. موقع رائع وبه معلومات تهم كل العاملين في البحر شكرا لكل القائمين على هذا الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى