Home

تقارير : وصول شحنة قمح روسي الى ميناء الإسكندرية ومن يحتكر إستيراد القمح فى مصر ؟!

وصلت شحنة من القمح الروسي إلى ميناء الإسكندرية، في إطار تعاقد هيئة السلع التموينية لشراء120 ألف طن من القمح الروسي..

وتستهلك وزارة التموين حوالي9 ملايين طن من القمح سنوياً لإنتاج الخبز المدعم الذي تطرحه بالبطاقات التموينية.

وكان قد أصدر البنك المركزي أحدث تقرير عن النشرة الإحصائية الشهرية للبنك المركزي في أبريل الماضي؛ والذي أظهر فيه أنه في الفترة من يوليو حتى أغسطس بلغ إجمالي واردات مصر من القمح، خلال الربع الأول من العام المالي 2019ـ 2020 نحو 374.2 مليون دولار، مقارنة بنحو 349.7 مليون دولار في الربع الأخير من العام المالي 2018ـ 2020.

في هذا الشأن قال مصدر مسئول في الهيئة العامة للسلع التموينية، التابعة لوزارة التموين والتجارة الداخلية، إن واردات مصر من الأقماح تتم طبقًا للمناقصات العالمية التي يتم طرحها من قِبل الهيئة

وقد تم استيراد ما يقرب من 5 ملايين طن قمح سنويًّا من روسيا وفرنسا ورومانيا وأوكرانيا وأمريكا وكازاخستان وبلغاريا وعدة دول أخرى، وذلك لخلط القمح المستورد بالقمح المحلي.

ويتم إنتاج دقيق مدعم استخراج 82%، الذي يتم من خلاله إنتاج ما يقرب من 250 مليون رغيف خبز بلدي مدعم يوميًّا، لصالح 71 مليون مواطن مقيد على 21 مليون بطاقة تموينية مستحقة للدعم الحكومي الخاص بمنظومة الخبز والتي يتم دعمها بنحو 51 مليار جنيه في موازنة 2019–2020.

وقال وزير التموين المصري على المصيلحى فى تصريحات سابقة إن مصر، أكبر مشتر للقمح في العالم، تستهدف استيراد ما بين 6 ملايين و6.2 مليون طن من القمح في السنة المالية الحالية 2019-2020.

وتستهلك مصر نحو 9.6 مليون طن من القمح سنويا لإنتاج الخبز المدعم، وتبدأ السنة المالية لمصر في أول يوليو/تموز وتنتهي في 30 يونيو/ حزيران.

وتستهلك مصر، أكبر مستورد للقمح في العالم، بين 16 و18 مليون طن من القمح سنويا، وتستورد الحكومة نحو 7 ملايين طن سنويا من أجل برنامجها الضخم لدعم الخبز.

وإذا كانت مصر تستهلك ما يقرب من 12 مليون طن قمح سنويا،  فما يتوفر منها محليا ما يقترب من 50% من هذه الكمية، ما يُعني أن الفجوة القائمة تحتاج للتعويض من خلال الاستيراد من الخارج، وهو ما يضعنا في المرتبة الأولى عالميا ضمن الدول الأكثر استيرادا للقمح.

خلال الشهور الأخيرة شهدت واردات القمح تدفقات كبيرة من خلال عدد من شركات القطاع الخاصة، تجاوزت نصف ما تستهلكه مصر سنويا، بحسب أرقام ومؤشرات موثقة حول نشاط الشركات ومناقصاتها الأخيرة لاستيراد القمح.

في هذا الإطار كشف تقرير أسواق فاينانشيال المتخصص في رصد حركة أسعار السلع في الأسواق والبورصات السلعية العالمية، عن استيراد مصر 213 ألفا و170 طن قمح من خلال 4 شركات، ذكر التقرير أسماءهما، إضافة إلى استيراد شحنات بمعرفة عدة شركات أخرى، منها 63 ألف طن استوردتها عدة شركات في 10 يوليو الجاري، وجرى تفريغها في ميناء الدخيلة، وفي اليوم نفسه استوردت شركة تدعى حورس 51 ألفا و300 طن جرى تفريغها في الميناء نفسه.

في الفترة نفسها استوردت شركة ميدسوفتس 32 ألفا و599 طنًّا على ميناء الدخيلة، وشركة كارجيل 31 ألفا و95 طنًّا، أما شركة الخمس نجوم فقد استوردت 29 ألفا و175 طنًّا جرى تفريغها في ميناء الأدبية، وفي منتصف يوليو استورد عملاء مختلفون 6 آلاف وطن واحد جرى تفريغها في ميناء الدخيلة. ورصد التقرير حجم واردات القمح بداية من يناير 2018 حتى 16 يوليو 2018 بواقع 28 شحنة بلغت 6 ملايين و382 ألفا و288 طنًّا.

وجاءت الهيئة العامة للسلع على رأس الجهات المستوردة، بواقع 3 ملايين و263 ألفا و315 طنًّا بنسبة 51.13% من إجمالي الواردات، والشحنة التالية لعملاء مختلفين بواقع 784 ألفا و960 طنًّا بنسبة 12.30%، وشركة ميدسوفتس 419 ألفا و392 طنًّا، وشركة كواليتي جرين 243 ألفا و460 طنًّا، وشركة الاتحاد 180 ألفا و936 طنًّا، وانترناشيونال جرين 167 ألفا و621 طنًّا، وشركة البستان 148 ألفا و931 طنًّا، والعالمية للأسمدة والمستلزمات الزراعية 146 ألفا و858 طنًّا.

وبحسب التقرير فقد استوردت شركة كارجيل 143 ألفا و42 طنا، وشركة حورس 122 ألفا و600 طن، وشركة أبو دنقل 94 ألفا و995 طنا، وشركة أويلز آند جرينز 93 ألفا و350 طنا، وشركة لويس درايفوس 92 ألفا و490 طنا، وشركة بدوي جروب 92 ألفا و360 طنا، وشركة روتس كوموديتيز 58 ألفا و695 طنا، وشركة الوحدة 55 ألف طن، وشركة فينوس 54 ألفا و975 طنا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى