1-مصريةالرئيسيةموانئ بحرية

وزارة النقل المصرية : الإنتهاء من المخطط الشامل للموانئ والتفاوض على شراء 8 سفن جديدة وإنشاء موانئ تجارية ودعم السياحة البحرية

حزمة من القرارات قامت وزارة النقل المصرية باتخاذها فى إطار العمل على تطوير منظومة النقل البحري واللوجيستى فى مصر

حيث تم تسليم التقرير النهائى حول تحقيق التكامل بين الموانئ المصرية من خلال وضع مخطط متكامل يتضمن خريطة إستثمارية للموانئ المصرية  هذا المخطط الذى يتم مراجعته وإعتماده الان من إعداد مركز البحوث والاستشارات التابع للاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بالتعاون مع الإستشاري الألمانى ” اHPC ”

وهو ماكشف عنه تقرير لوزارة النقل حصلت Blue Economy على نسخة منه مؤكدا إنشاء موانئ تجارية جديدة بالمناطق الغير مغطاة جغرافيا بموانئ تجارية مثل ميناء جرجوب غرب البحر المتوسط وميناء رأس بناس جنوب البحر الاحمر هذا فى إطار استكمال التغطية الجغرافية لمصر بخدمات النقل البحري لدعم التنمية الشاملة

واشار التقرير الى إنشاء وتطوير البنية التحتية والفوقية للموانئ البحرية وفقا لإقتصاديات السوق والمعايير الدولية منها إنشاء وتطوير الأرصفة البحرية ( المشروعات الإستثمارية بالموانئ البحرية ) وجارى تنفيذ مشروع G2G لربط النوانئ البحرية بالجهات الحكومية المتعاملة مع المجتمع المينائى كما انه جاري تنفيذ مشروع الشباك الواحد بالموانئ المصرية وذلك بالتعاون مع وزارة المالية المصرية ( مصلحة الجمارك ) بمعرفة شركة MTS مع الانتهاء من تشغيل منظومة الأرشيف الألكترونى بقطاع النقل البحري وكذا بنك المعلومات .

وكان المجلس الأعلى لللموانئ قد وافق على مراجعة وتعديل التشريعات القائمة بما يلبي المتغيرات التى طرأت على صناعة النقل البحري والموانئ وبما يحقق الامتثال الكامل للإتفاقيات والمعاهدات الدولية التى وقعت عليها مصر وللصكوك الإلزامية الصادرة عن المنظمة الدولية ومتغيرات السوق وذلك فى إطار تطوير البنية التشريعية بما يتماشى وتلك المتغيرات العالمية

وكشف التقرير انه تم الانتهاء من دراسة تطوير الاسطول التجاري المصري فى إطار تنفيذ رؤية مصر 2030  وبناء عليه تم تقديم خطاب رغبة من مستثمرين فى هذا المجال لتطوير الاسطول التجاري وإنشاء محطة تموين للسفن LNG وجاري التفاوض على شراء 8 سفن جديدة  وهذا يساعد على نقل 25% من تجارة مصر الخارجية .

وكان قد تم الإعلان عن التحالف الفائز بمشروع إنشاء اول ميناء جاف فى مصر بمدينة السادس من إكتوبر على مساحة 100 فدان بطاقة استيعابية 720 الف حاوية وبلغت تكلفة توصيل  المرافق للميناء 520 مليون جنيه فى حين بلغ إجمالى التكلفة التقديرية للإنشاءات والمعدات الخاصة بالميناء 176 مليون دولار تحملها التحالف الفائز وجاري ربط الموانئ البحرية بالمناطق اللوجيستية من خلال شبكة الطرق القومية والسكك الحديدية ( المنطقة اللوجيستية بميناء الاسكندرية- ترعة النوبارية ) .

والمح التقرير الى تحويل مصر الى مركز عالمى للطاقة والتجارة واللوجيستيات على المستويات الاقليمية والافريقية والدولية وذلك بالتنسيق بين وزارتى البترول والنقل .

وفى دعم تنمية السياحة البحرية  شدد التقرير على ضرورة تشجيع السفن السياحية لزيادة تردداتها على الموانئ البحرية المصرية من خلال إعداد سياسة سعرية من شأنها تقديم حوافز وتخفيضات جاذبة للسفن واليخوت السياحية مع رفع كفاءة الموانئ والمارينات السياحية لتقديم خدمات تنافسية متميزة مع إعداد خطة تسويقية للترويج لامكانيات الموانئ البحرية المصرية والمشاركة الفعالة فى المؤتمرات والمنتديات السياحية المحلية والدولية ذات الصلة مثل منظمة الميدكروز فى حين لم يذكر التقرير اى إشارة الى تنشيط سياحة اليخوت والعمل على إزالة كافة المعوقات فى ظل إهتمام مصر بإنشاء المزيد من مارينات اليخوت

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى