الرئيسيةهيئة قناة السويس

جورج صفوت المتحدث الرسمى لهيئة قناة السويس فى تصريحات خاصة ل ” Blue Economy ” نتابع عن كثب أزمة خزان النفط العائم ” صافر ” وتأثيراتها على حركة المجري الملاحى للقناة

تمتلك هيئة قناة السويس مراكز تدخل سريع متطورة ومجهزة منتشرة على طول خط المجري الملاحى لمكافحة التلوث وحوادث الانسكاب البترولى

الناقلة صافر التى تهدد بكارثة بيئية

اكد المتحدث الرسمى لهيئة قناة السويس جورج صفوت فى تصريح خاص ل ” Blue Economy ” حول مخاطر الكارثة البيئية على المجري الملاحى لهيئة قناة السويس جراء تسرب او إنفجار ناقلة النفط ” صافر

 ان هيئة قناة السويس تتابع عن كثب أزمة خزان النفط العائم ” صافر ” من خلال مراكزها البحثية المعنية برصد ومتابعة كافة الاخطار المحتملة التى قد تؤثر على سلامة وانتظام حركة الملاحة بقناة السويس باى شكل من الاشكال بما في ذلك بالطبع الاخطار البيئية التى قد تتسبب فى تلوث المجري الملاحى وتؤثر سلبا على الحياة البحرية بالقناة بالاضافة الى دور المراكز البحثية  إذ تقوم هيئة قناة السويس بالتنسيق مع وزارة البيئة المصرية بهدف بدراسة كل السيناريوهات المتوقعة والاستعداد لها بالشكل الامثل حيث تمتلك هيئة قناة السويس مراكز تدخل سريع متطورة ومجهزة منتشرة على طول خط المجري الملاحى لمكافحة التلوث وحوادث الانسكاب البترولى .

 مشيرا الى  : تتوافر بمراكز الانتشار السريع كافة المعدات والوحدات البحرية اللازمة لمواجهة مثل هذه الازمات مثل كاشطات الزيوت والحواجز المطاطية والخزانات العائمة ولنشات اطقم مكافحة التلوث واسطول من القاطرات البحرية الحديثة المزودة باوناش لانزال الحواجز المطاطية وتنفيذ العديد من المهام الفنية الاخري , بالاضافة للاطقم الفنية  والكوادرالمدربة على اعلى مستوى والتى تتلقى تدريبات دورية للتعامل مع مثل هذه الازمات من خلال مركز التدريب والمحاكاة التابع لهيئة قناة السويس , حيث يتم إجراء تدريبات المحاكاة بحوادث الانسكاب البترولى واعداد الخرائط الالكترونية للموقع ومن ثم التنبؤ باتجاه البقعة الزيتية وتحديد افضل السبل والطرق العلمية للتعامل معها بالشكل الامثل كما نقوم بتنفيذ المناورات الميدانية لمحاكاة مختلف سيناريوهات حوادث الانسكاب البترولى بصورة دورية لضمان اعلى مستويات الجاهزية والاستعداد لدى فرق مكافحة التلوث والتدخل السريع .

 وقال المتحدث الرسمى مضيفا : بكل تأكيد حدوث تسرب لحمولة خزان النفط العائم ” صافر ” والتى تتجاوز اكثر من مليون برميل هى مانحاول تفاديه بكل السبل فى الوقت الراهن.

شدد صفوت جورج المتحدث الرسمى لهيئة قناة السويس : على حجم الاستعدادات والامكانات المتاحة لدى هيئة قناة السويس لمواجهة مثل هذه الازمات مؤكدا مرة اخري اننا فى هيئة قناة السويس نراقب الوضع على مدار الساعة ونقوم بالتنسيق مع كافة الجهات المعتية بالدولة بغرض الاستعداد الامثل لكافة السيناريوهات المحتملة فى ظل الأجندة البيئية الواعدة والتى تحرص عليها القيادة السياسية والتى لطالما اكد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية على أهمية الإلتزام بتحقيق أهدافها كما نحرص على التنسيق الكامل مع مختلف الهيئات والمؤسسات الدولية المعنية بالأمن وبإذن الله نحن قادرون على ضمان أمن وسلامة المجري الملاحى بما لدينا من إمكانات وجاهزية واستعداد وكوادر وخبرات متراكمة عبر عشرات السنين فى مواجهة مثل هذه الازمات.

 يذكر ان وزير الاعلام اليمنى معمر الاريانى قد حذر من مخاطر كارثية بيئية فى تاريخ العالم جراء تسرب او انفجار ناقلة النفط ” صافر ” مؤكدا ان تسرب 138 مليون لتر من النفط فى البحر الاحمر سيؤدى الى إغلاق ميناء الحديدة لعدة اشهر وقال ان الكارثة البيئية التى ستنتج عن تسرب او إنفجار الخزان لن تقتصر على اليمن بل ستشمل الدول المطلة على البحر الاحمر وخليج عدن وحركة التجارة الدولية فى مضيق باب المندب وقناة السويس وتدمير هائل للبيئة البحرية على طول الشريط الساحلى بينهما والتى ستلقى بأثارها لعقود قادمة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق