xxx porn-porn video-hd porn-videos porno-eporns-videos porno-porn video-porn video-videos porno-hd sex
Home

منوعات : تعرف على نهرالميكونج Mecong River نهر التنين التسعة أكبر أنهار شرق آسيا !

يعد نهر الميكونج Mecong River او مايعرف بأم المياه او نهر التنين أكبر الانهار فى جنوب شرقي آسيا غير أنّ عددا من الدول المحيطة بحوضه تواصل بناء عدد من السدود وهو ما أثر على قوت الصيادين في منطقة “ناخون فانوم” بتايلاند وأفقدهم سِلالا كانت تعود عامرة بالأسماك يوميا

فيمتد نهر ميكونج  -أحد أكبر المجاري المائية في العالم- في منتصف جنوب شرق آسيا، متدفقًا عبر 6 بلدان ويؤوي مجموعةً رائعةً من الحياة البرية، ويضم مناظر طبيعية وثقافات عديدة على امتداد ضفاف النهر

يُعتبر نهر ميكونغ ثاني عشر أطول نهر في العالم، يتدفق من أعلى هضبة التيبت، وصولًا إلى بحر الصين الجنوبي، أي حوالي 4500 كم من مصدره. يجري على مساحة حوالي 800000 كم مربع ويجتاز عدة بلدان، منها: الصين، وميانمار، ولاوس، وتايلاند، وكمبوديا، وفيتنام. يشكل نهر ميكونغ نقطة تلاقٍ مهمةً لتوحيد بلدان المنطقة وشعوبها والمناظر الطبيعية فيها والثقافات المختلفة.

يبدأ النهر رحلته عبر مضيق الجبال العالية في مقاطعة يوننان الصينية. وتزداد قوة تدفقه لوجود الكثير من الروافد على امتداده، وتزداد كمية المياه بشكل كبير عند مروره عبر منتصف المثلث الذهبي.

يقطع النهر شلالات كون Khone المدهشة في جنوب لاوس، وذلك قبل توسعه مشكلًا دلتا نهر الميكونغ. تتميز الرحلات المائية في نهر الميكونغ بأنها طريقة رائعة لاكتساب نظرة رائعة عن تنوع المنطقة والعديد من معالمها التي تستحق الاهتمام.

تشمل بعض من هذه الرحلات 6 بلدان، بينما تركز أخرى على التفرعات السفلية من النهر في كل من كمبوديا وفيتنام والتي تُعد أسهل للملاحة وموطنًا للثقافة والحياة البرية والثقافة الساحرة.

بما أن نهر ميكونغ يمتد على طول الكثير من الحدود الدولية، فبالطبع له العديد من الأسماء المختلفة. كل منها يعكس خصائص محددة لنهر الميكونغ، بالإضافة لكونه دليلًا على التنوع الكبير للثقافات والمجموعات العرقية التي يمتد النهر على طولها.

يُطلق عليه في الصين اسم لانسانغ جيانغ Lancang Jiang بمعنى (النهر المضطرب)، بينما في تايلند ولاوس يُدعى ماي كونغ أو ماي نام كونغ كلاهما بمعنى (المياه الأم). هذه هي الأسماء الأكثر استخدامًا، متمثلة بالاسم المعروف دوليًا (ميكونغ).

بينما في فيتنام، فيُطلق على النهر اسم سوو لون أو التنانين التسعة دلالةً على الفروع المتعددة التي تظهر في الدلتا. وهناك المزيد من الأسماء للنهر مثل: نهر الحجر، والماء الكبير، ونهر التنين الجاري.   

يعتمد أكثر من 60 مليون شخص على نهر ميكونج باعتباره مصدرًا أساسيًا للدخل، سواء عن الطريق صيد الأسماك أو الزراعة، ما يجعله ضروريًا لعيش الكثير منهم. طوال ألف عام اعتمد الناس الذين يعيشون حول النهر على إمدادات المياه منه لاستخدامها بالصرف الصحي، والطبخ والري وأيضًا استخدموها وسيلةً للتنقل من خلاله.

تعتمد كل من كمبوديا وفيتنام بشكل خاص على نهر ميكونج وترتبط بظروفه المتغيرة. يعتمد ما بين 70 و80% من الناس في هذين البلدين على سمك النهر باعتباره مصدرًا أساسيًا للبروتين، إذ يُعد حوض نهر الميكونج موطنًا لأكبر مصيدة داخلية للأسماك في العالم، منتجًا حوالي 2 مليون طن متري كل سنة. كما يستخدم السكان المحليون النهر لري المحاصيل، ويُعتبر فرصةً للتجارة كما في أسواق فيتنام العائمة الشهيرة.

Show More

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button