etiler escort taksim escort beşiktaş escort escort beylikdüzü
ArticlesHome

وفد من ميناء باري وغرفة التجارة الايطالية فى ميناء دمياط بمصر

بحث امكانية التعاون فى مجال تموين السفن بالغاز الطبيعى المسال والبنية التحتية


قام وفد من ميناء باري الايطالى وغرفة  التجارة الايطالية وعدد من الشركات اللوجيستية الايطالية  بزيارة ميناء دمياط  حيث استقبلهم اللوا ءبحري وليد عوض رئيس مجلس إدارة دمياط في إطار ت خطة الوزارة  بالاهتمام والتطوير المستمر لمنظومة النقل البحرى وفى ضوء استراتيجية مصرللتحول الى مركز عالمى للطاقة والخدمات اللوجيستية  ناقش الوفد بحث  امكانية التعاون فى مجال تموين وامداد السفن بالغاز الطبيعى المسال ، والبنية التحتية اللازمة لذلك ، اضافة الى التعرف عن قرب على امكانات المرافق العاملة فى مجال تسييل الغاز الموجودة بميناء دمياط . وحضر اللقاء ممثلو المجتمع المينائى وعدد من التوكيلات والشركات العاملة بالميناء.
في بداية اللقاء اوضح اللواء بحرى  وليد عوض ان مجال تموين السفن بالغاز الطبيعي المسال يأتى متفقا مع الجهود التى تبذلها وزارة النقل لتحويل الموانئ المصرية الى موانئ خضراء للأثر الايجابى على البيئة المحيطة وهى السياسة التى ينتهجها ميناء دمياط ، ثم قدم عرضا توضيحيا اشتمل على ابرز مميزات ميناء دمياط من موقع متميز على طريق خط الملاحة العالمية وقربه من مناطق الاكتشافات الاخيرة لحقول الغاز والبترول بالبحر المتوسط والخدمات التى يقدمها للمجتمع الملاحى والتطوير المستمر لتلك الخدمات ومحطاته المختلفة والمشروعات القائمة والمستقبلية والفرص الاستثمارية المتاحة .
اعقب ذلك جولة ميدانية اصطحب خلالها رئيس ميناء دمياط الوفد الايطالي للتعرف على المرافق المختلفة داخل الميناء ، واختتمت بزيارة لمحطة اسالة الغاز بالميناء للتعرف على امكاناتها وخطط تطويرها من القائمين عليها.
جدير بالذكر ان تلك الزيارة جاءت بعد انعقاد المنتدى الثاني للحوار المصرى الايطالى والذي نظمه قطاع النقل البحري

 وعلى جانب اخر كان   “أوجو باترونى” رئيس ميناء بارى والجنوب الإيطالى  قد صرح :إن مصر مثل يحتذى به، واستطاعت فى غضون عامين مضاعفة قدرات قناة السويس والمنطقة الصناعية الخاصة بها، مطالبا بالاقتداء بالتجربة المصرية وتنفيذ مشروع تطوير ميناء بارى وربطه بالمنطقة الصناعية خلال عامين عبر خط سكة حديد.   ووفقا لموقع “لا جاثيتا ديل ميثوجورنو” الإيطالى فإن مشروع تطوير ميناء بارى وربطها بخط سكة حديد مع المنطقة الصناعية هدفه تسهيل حركة المرور من وإلى الميناء، كما يمكنها تحويل اقتصاد المنطقة بأكملها.   وأشار رئيس الميناء إلى أن تطوير الميناء فى منطقة “زيس” سيكون جديدا وسيضاعف الاقتصاد، ويهدف إلى جذب السفن الكبيرة”.   وأكد أنه لابد من تطبيق اللوائح الأوروبية ولكن بتقليل وقت الإجراءات الخاصة بنسبة 30% -40% لكى لا يتم إضاعة الوقت وتطوير الميناء بشكل سريع، مثلما حدث مع تطوير قناة السويس.   وستصبح ميناء بارى نوع من المناطق الحرة، وسيتم تسهيل التبادلات بفضل القوانين المبسطة وفقا للمناذج الأوروبية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى