ArticlesHome

خبر فى سرك : جزيرة صناعية اسرائيلية وميناء سفر ومراكز لوجيستية قبالة سواحل غزة !

جدد وزير الخارجية الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، اليوم الأحد، تأييده فكرة إنهاء ربط قطاع غزة بإسرائيل، وذلك عبر إنشاء جزيرة صناعية قبالة سواحل القطاع.

يذكر أن كاتس نفسه هو الذي طرح فكرة بناء الجزيرة الصناعية قبالة شواطئ غزة، في العام 2011، أثناء توليه وزارة المواصلات. وحظي المقترح آنذاك بتأييد نتنياهو ودعم قادة في أجهزة الأمن الإسرائيلية، لكنه لاقى معارضة شديدة من قبل وزير الدفاع السابق، أفيغدور ليبرمان، الذي قال إن قطاع غزة لا يستحق أي مبادرات في ظل سيطرة حركة “حماس” عليه.

عندما طرح الفكرة عام 2011، فإن الجزيرة يفترض أن تقام على بعد 4.5 كيلومتر قبالة سواحل قطاع غزة، وستكون بطول 4 كيلومترات وعرض كيلومترين، ومساحة تصل إلى 5400 دونم (الدونم 1000 متر مربع). وتضم الجزيرة، حسب المخطط الإسرائيلي، ميناء للسفر ونقل البضائع، ومخازن، ومحطة تحلية مياه، ومحطات للكهرباء والغاز، ومراكز لوجستية.

وفيما يخص الإجراءات الأمنية، فأن إسرائيل ستبقى مسيطرة على محيط الجزيرة، وعلى إجراءات الأمن والتفتيش في موانئها، فيما ستتولى قوة شرطة دولية مسؤولية الأمن على الجزيرة وعلى نقطة تفتيش ستقام على الجسر الذي سيربط قطاع غزة بالجزيرة، بالإضافة إلى إنشاء جسر متحرك يمكن تفكيكه بحيث يقطع التواصل بين الجزيرة وقطاع غزة

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى