ArticlesHome

خبر عالتيكرز : صياد يكتشف حطام طائرة ماليزية على شاطئ كوينزلاند !

رصد صياد حطاما غريبا جرفته المياه إلى الشاطئ صباح يوم الاثنين، على بعد نحو 7 كم شمال كيب تريبيوليشن، في أقصى شمال كوينزلاند، أستراليا.

وقال ميك إلكوات، إنه اعتقد في البداية أن الحطام جزء من دفة يخت، أو ربما علامة تبويب من طائرة.

ومع ذلك، ورد أنه اكتشف بعد ذلك هيكلا يشبه الجناح مغطى بالرمال والصدف.

ونشر ميك صورا للحطام عبر الإنترنت في مجموعة  Aircraft Maintenance Engineering على موقع “فيسبوك”.

ويقول إن العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، اتصلوا به بعد ذلك بشأن احتمال أن الحطام ينتمي إلى طائرة الخطوط الجوية الماليزية الغامضة MH370.

واختفت الطائرة في مارس 2014 بينما كانت تقل 239 راكبا، في طريقها من كوالالمبور إلى بكين.

وفي حين تكهن الكثيرون بأن الحطام كان من الطائرة المفقودة، فمن غير المرجح أن يكون جزءا من جناح عُثر عليه في عام 2015 في جزيرة ريونيون، شرق مدغشقر – على بعد أكثر من 10000 كم.

وقال الباحث في مجال الطيران، ميك غيلبرت لصحيفة The Australian: “لا يظهر الجزء في أي مكان قريبا بدرجة كافية من التجوية، إذا كان بالفعل مكونا للطائرة، فمن المرجح أن يكون قطعة من رحلة Air Niugini 73 التي هبطت بعيدا عن المدرج في مطار Chuuk الدولي في سبتمبر 2018”.

واتهم كابتن طائرة بوينغ 777 زهاري أحمد شاه، باختطاف الطائرة وتحطيمها في المحيط الهندي البعيد، في مخطط مثير.

وقال التقرير الرسمي لماليزيا إنه لا يوجد دليل على أن زاهاري نفذ جريمة قتل وانتحار.

ويشير تحليل البيانات إلى أن طائرة بوينغ 777-200ER حلقت فوق المحيط الهندي حتى نفد وقودها واصطدمت بالمياه بعنف.

وألغت ماليزيا والصين وأستراليا عملية بحث تحت الماء لمدة عامين بقيمة 100 مليون جنيه إسترليني، في جنوب المحيط الهندي في يناير 2017 بعد فقدان أي أثر للطائرة.

وانتهى البحث الثاني لمدة ثلاثة أشهر، بقيادة Ocean Infinity، بالمثل في مايو من العام التالي.

المصدر: ميرور

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: