HomeNews & Reports

خبر دوغري : البيتكوين Bitcoin يتراجع تعرف على الاسباب !

العملة الرقمية بلغت في الـ9 من يناير الجاري رقما تاريخيا عندما تجاوزت قيمتها 41 ألف دولار.

تذبذبت بيتكوين، الجمعة، وتتجه صوب أسوأ انخفاض أسبوعي منذ سبتمبر أيلول، إذ أدت المخاوف بشأن التنظيم وارتفاعها الزائد إلى تراجعها عن مستويات قياسية مرتفعة بلغتها في الآونة الأخيرة.

وانخفضت أكثر العملات المشفرة رواجا في العالم، ما يزيد عن خمسة بالمئة إلى أدنى مستوى تقريبا في ثلاثة أسابيع، عند 28 ألفا و800 دولار في التعاملات المبكرة في آسيا، قبل أن تستقر قرب 32 ألفا.

العملة المشفرة بتكوين

وخسرت العملة 11 بالمئة منذ بداية الأسبوع، في أكبر انخفاض منذ تراجعت 12 بالمئة في سبتمبر.

ويقول متعاملون إن تقريرا نشرته “بت ميكس” للأبحاث على تويتر، يشير إلى أن جزء من بتكوين ربما يكون جرى إنفاقه مرتين كان كافيا لإطلاق عمليات بيع، حتى إذا جرت تهدئة هذه المخاوف لاحقا.

 وتُتداول بتكوين منخفضة ما يزيد عن 20 بالمئة عن مستواها القياسي المرتفع البالغ 42 ألف دولار الذي بلغته قبل أسبوعين، لتتكبد خسائر في ظل تنامي المخاوف من أنها واحدة من بين عدد من فقاعات الأسعار، وفي الوقت الذي تسترعي فيه العملات المشفرة انتباه الجهات التنظيمية.

 وانخفضت ثاني أكبر العملات المشفرة، الإيثريوم، في البداية لأدنى مستوى في أسبوع، الجمعة، قبل أن ترتفع ستة بالمئة في أواخر الجلسة الآسيوية، إلى 1177 دولارا.

و كانت قد ذكرت وكالة “رويترز” أن بيتكوين فقدت 6.2 في المئة من قيمتها مقارنة بالجلسة السابقة، الأربعاء حيث كانت في حدود 35 ألف دولار.

وكانت العملة الرقمية بلغت في الـ9 من يناير الجاري رقما تاريخيا عندما تجاوزت قيمتها 41 ألف دولار.

هيئة الرقابة المالية البريطانية

وعزز تنامي الطلب من المؤسسات والشركات وفي الآونة الأخيرة المستثمرين الأفراد ارتفاع بتكوين، إذ ينجذبون إلى احتمالات تحقيق مكسب سريع في عالم يشهد انخفاضا شديدا للعوائد وأسعار فائدة سلبية.

ورغم هذا الصعود الهائل، إلا أن مؤسسات اقتصادية وازنة مثل هيئة الرقابة المالية البريطانية حذرت المستثمرين في هذه العملة من خسارة كل أموالهم.

 وقالت هيئة السلوك المالي في المملكة المتحدة، إن المتعاملين الذين يستثمرون في سوق العملات المشفرة “يجب أن يكونوا مستعدين لخسارة كل أموالهم”، نظرا لوجود العديد من المخاطر التي تحوم حول هذا النوع من العملات.

للمرو الاولى

وأسس هذه العملة ساتوشي ناكاموتو، الذي برز اسمه للمرة الأولى بعد الإعلان عن فكرة بتكوين عام 2009.

واختفى صاحب هذا الاسم من ساحة تطوير عملة بيتكوين بشكل سريع عام 2010، بعد أن سلّم جميع مهامه المتعلقة بتطوير العملة وموقع الإنترنت الرئيس الخاص بها إلى أنشط المتطوعين في مجتمع بيتكوين.

وكالات الانباء

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى