HomePortsShipping & LogisticsSuez Canal

المهندس يحيى زكى : خطة عمل مشتركة مع شركة بورسعيد لتداول الحاويات وموانئ دبي العالمية

تسيير أول رحلة قطار حاويات من ” السخنة” إلى “غرب بورسعيد” لنقل ٥٠ حاوية مكافئة

فوز الهيئة الاقتصادية لقناة السويس بعضوية منظمة ” أيزو ” الإفريقية

أعلنت المنطقة الاقتصادية لقناة السويس في بيان صادر اليوم، عن وصول أول رحلة قطار نقل حاويات من ميناء السخنة إلي ميناء غرب بورسعيد، وذلك في إطار قيام المنطقة الاقتصادية بالعمل على تسهيل الأعمال أمام المستثمرين وسرعة الاستجابة لحل المشكلات.
وذكر البيان أن هذه الرحلة تعد أول تشغيل تجريبي لقطار نقل البضائع والحاويات من ميناء السخنة لغرب بورسعيد ،حيث تبلغ حمولته ٥٠ حاوية مكافئة، وذلك بعد إنهاء جميع الإجراءات واللوجيستيات الخاصة بالنقل من السخنة لبورسعيد، ومن ثم الإنتهاء من كافة إجراءات الإفراج الجمركي وتفريغ الحاويات بعد وصولها لميناء غرب بورسعيد .
إنشاء 6 موانى و4 مناطق اقتصادية بقناة السويس على مساحة 460 كيلو متر | مصر الآن | البصمة
وفي هذا السياق، قال المهندس يحيى زكي رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس أن المنطقة الاقتصادية وضعت خطة عمل مشتركة مع شركة بورسعيد لتداول الحاويات وموانئ دبي العالمية “مشغل الأرصفة بالسخنة” ومصلحة الجمارك المصرية والإدارات التابعة لها بمينائي السخنة وغرب بورسعيد والجهات المعنية، لحل الأزمة التي شهدتها غرب بورسعيد مؤخراً من انخفاض معدلات التداول والعمل على سرعة التجاوب مع متطلبات مستثمري ومستخلصي الجمارك في بورسعيد، في إطار استراتيجية الهيئة لتحسين مناخ الأعمال وكذلك تبعاً لسياسات الدولة المصرية في تعزيز تكامل الموانئ التابعة للمنطقة وجذب الخطوط الملاحية وتكافؤ الفرص في التشغيل وعمليات التداول.

May be an image of train and railway

وكانت المنطقة الاقتصادية لقناة السويس قد فازت  بمقعد عضوية اللجنة التنفيذية لمنظمة المناطق الاقتصادية الإفريقية AEZO، وجاء إعلان حصول الهيئة على هذا المقعد خلال الانتخابات التي نظمتها المنظمة افتراضيًا وعدد من ممثلي ورؤساء المناطق الاقتصادية الإفريقية في دولة غانا،

 وهى . تهدف هذه المنظمة إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية فيما بين المناطق الاقتصادية لدول القارة من جهة وبينها وبين الحكومات في القارة من جهة أخرى لتيسير التعاون في مختلف المجالات، وتسهم المنظمة كذلك في تحقيق الأهداف الاستراتيجية والتنمية الاقتصادية والاجتماعية للدول الأعضاء. 

وكانت قد  حصلت الهيئة على عضوية اللجنة التنفيذية للمنظمة عقب التصويت الذي تم بالإجماع كما تقتضيه قواعد العضوية بالمنظمة، وذلك في الاجتماع السنوي السادس للمنظمة والذي شاركت فيه الهيئة افتراضيا. 

ويعزز هذا المقعد سعي الهيئة نحو تواجدها على المستويين الدولي والإقليمي وخاصة الإفريقي، وتعزيزًا لتعاون الهيئة ونظيراتها الإفريقية والعمل معًا على تهيئة وتحسين مناخ الاستثمار بالقارة الإفريقية وجذب الاستثمارات المتنوعة للقارة السمراء، فضلًا عن أن تواجد المنطقة في هذه المنظمة يدعم الترويج لمصر بشكل عام والمنطقة الاقتصادية بشكل خاص كبيئة آمنة ومحفزة للاستثمار.

 وعلى جانب أخرقال وليد جمال الدين أن حصول الهيئة على عضوية اللجنة التوجيهية للمنظمة جاء عقب التصويت الذي تم بالإجماع كما تقتضيه قواعد العضوية بالمنظمة وذلك في الاجتماع السنوي السادس للمنظمة الذي انعقد بأكرا في غانا تحت شعار: “ربط المناطق الاقتصادية الخاصة الأفريقية بسلاسل القيمة العالمية في عصر منطقة التجارة الحرة الأفريقية (AfCFTA)”، والذي شاركت فيه الهيئة افتراضياً، وقد فازت المنطقة بهذا المقعد في إطار سعي الهيئة نحو تعزيز تواجدها على المستويين الدولي والإقليمي وخاصة الإفريقي، وتعزيزًا لتعاون الهيئة ونظيراتها الإفريقية والعمل معًا على تهيئة وتحسين مناخ الاستثمار بالقارة الإفريقية وجذب الاستثمارات المتنوعة للقارة السمراء، فضلًا عن أن تواجد المنطقة في هذه المنظمة يدعم الترويج لمصر بشكل عام والمنطقة الاقتصادية بشكل خاص كبيئة آمنة ومحفزة للاستثمار.
كما أشار جمال الدين إلى تعاون وتكامل دور الهيئة الاقتصادية ومثيلاتها في الدول الإفريقية وتبادل الخبرات بما يعود بالنفع على أعضاء المنظمة في دفع القارة الإفريقية لتكون الأكثر جذبًا للاستثمارات لما تتمتع به من مقومات جغرافية وطبيعية تؤهلها لأن تكون منصة استثمارية وصناعية عالمية.
الجدير بالذكر أن المنطقة الاقتصادية لقناة السويس قد انضمت لمنظمة المناطق الاقتصادية الإفريقية AEZO”، في مارس 2020 والذي يعد خطوة تهدف إلى زيادة أواصر التعاون مع المنظمات والجهات الدولية والإقليمية، والاستفادة بالدعم والمساعدة في تنمية المشروعات بالمناطق الاقتصادية الإفريقية، ومن ثم تعزيز تجارة الأعمال وتحفيز الاستثمارات المتنوعة بالمنطقة.
وتضم منظمة المناطق الاقتصادية الإفريقية 82 عضوًا يمثلون 42 دولة إفريقية، منها: (نيجيريا وتونس والسنغال وساحل العاج وكينيا وغيرها..)، وتهدف المنظمة إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية فيما بين المناطق الاقتصادية لدول القارة من جهة وبينها وبين الحكومات في القارة من جهة أخرى لتيسير التعاون في مختلف المجالات، وتسهم المنظمة كذلك في تحقيق الأهداف الاستراتيجية والتنمية الاقتصادية والاجتماعية للدول الأعضاء.

Show More

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button