beylikduzu escort sirinevler escort
beylikduzu escort sirinevler escort beylikduzu escort
الرئيسيةثقافة وفنون

الفنانة السورية الكبيرة غادة الشمعة فى حوار خاص مع ” Blue Economy ” : البحر يريحنى وهناك حوار بينى وبينه !

نعم أشعر بالظلم لكن انا كالسنديان إنتصر على الظلم هكذا اهمس للبحر ومنه استمد هدير عناده وقوته !

 غادة الشمعة فنانة من طراز خاص فهى دمشقية الهوي ومصرية الروح ولانها من مواليد برج  القوس  حيث ولدت فى    14 ديسيمبر بدمشق حيث يتمتع مواليد هذا اليوم بقوة الشخصية وهو مايجعله يتحمل المسؤولية  رغم انه سريع الغضب  فله طبيعة نارية لكن سرعان مايهدأ  ويراجع نفسه بسرعة رغم ان سهمه لايخطئ ابدا , ويفكر جيدا  ويبحث عن الجديد  والتنقل سباق مع الحياة ورغم انها  شخصية ” دينامية ” تهتم دوما بمصالح الآخرين فى حين ان التنقل بالنسبة لمواليد هذا اليوم سباق مع الحياة  !

غادة الشمعة التى اكتشفها وقدمها الفنان السوري الكبير دريد لحام بمسلسله ” وين الغلط ” رغم ان اول ادوارها التيلفزيونية  كان عام 1976 فى مسلسل ” البيادر ” ومع بداية الثمانيات وتحديدا فى 1985 كانت بدايتها الفنية الحقيقية حيث جاءت الى مصر لتلتقى سمير غانم وتقدم معه فيلم السلاحف واحمد آدم  وفيلمه (تحت الربع بجنيه وربع ) ومع ليلي علوى وإلهام شاهين فيلم (المشاغبات الثلاثة) وتتجه الى المسرح لتعلب دورا أمام سعيد صالح ومسرحية ” حلو الكلام ” ومع نجاح الموجى ” الوظيفة لاتزال فى جيبى”

وقد شاركت غادة الشمعة فى الفيلم البريطاني «عيد الميلاد» للمخرج البريطاني أليكس ماكول، ومن إنتاج شركة جلاسكو فيلمز، إلى جانب نجوم السينما البريطانية.
   و يتناول  الفيلم الظواهر الخارقة للطبيعة، وبالأخص موضوع التخاطر عن بعد، والذي تجسد فيه شخصية دكتورة في الآثار من أصل عربي ولدت ونشأت في بريطانيا، وهي شخصية غامضة ومثيرة، وتم التمثيل باللغة الإنكليزية بشكل كامل.

تقول  الفنانة الكبيرة غادة الشمعة : رصيدى السينمائى فى مصر 12 فيلم وقد لعبت فى اغلبهم دور الفتاة الشقية لاعبة الكاراتيه واغلب هذه الافلام استعراضية غنائية

فى حوارها الخاص ل ” Blue Economy” تقول الفنانة السورية الكبيرة : انا عاشقة ولهانة بالبحر فهو يريحنى , والبحر لغة كل الأحبة والعشاق فهو كاتم أسرارهم , رغم اننى اخاف ان أغوص فى أعماقه , وحين أجلس واستمع الى صوت موجاته أشعر بالارتياح والراحة إذ تحلق روحى مع امواجه وكأنى اتحدث لاحد اقول مالا اقوله للأخرين !

تضيف : البحر ملك الأسرار وربنا سبحانه وتعالى تربع عرشه على الماء

وحول ذكريات الطفولة مع البحر تقول : منذ نعومة أظافري كان البحر رفيقي اتمشى على شطه واتكلم معه فهناك حوار بينى وبين البحر له خصوصية !

هل قدمت ادوارا كان البحر موضوعا ؟!

تقول غادة الشمعة : نعم قدمت للكاتب السورى الكبير وأديب البحر العربي مثلما يسمى إحدى رواياته وهو فيلم ( الشمس فى يوم غائم )  وهو من إخراج محمد شاهين مع الفنانة الكبيرة منى واصف ورفيق السبيعي وأيمن زيدان .

لوجاءك فيلما على غرار فيلم تايتنيك هل تتحمسين الى انتاجه ؟!

اولا انا ممثلة ولست ناتجة  وانا لا أفكر مطلقا فى الانتاج لاننى لا أحب الخسارة وفيلم مثل هذا يحتاج امكانات انتاجية كبيرة !

هل تشعرين بالظلم طوال تاريخك الفنى فماذا تقولين للبحر إذا فكرت ان تتحدثين إليه ؟!

نعم أشعر بالظلم لكن انا كالسنديان انتصر على الظلم هكذا اهمس للبحر ومنه استمد هدير عناده وقوته !

ايهما اقرب الى قلبك الدراما التليفزيونية ام السينما ؟ واين انت من السينما السورية ؟

الدراما رحلة انتشار للممثل لكن السينما تنتقل من جيل الى آخر وعمرها طويل فالسينما تخلد الفنان  والسينما السورية قليلة والكم الانتاجى ضئيل للاسف

ماذا يجذبك من ماراثون دراما رمضان ؟!

يجذبنى جدا مسلسل محمد رمضان ” البرنس ” وقد شعرت بالوجع وانا اتابع حلقاته لانه قد اصبح واقعا مؤسفا نعيشه فى زمن الدولار فمضمون العمل ” حلو ” وأداء محمد رمضان اداءا متميزا وقدمه شخصيته باقتدار !

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى