HomeNews & Reports

السمرى يتساءل : متى يتم رقمنة خدمات هيئة السلامة البحرية حتى تنهى عذاب البحارة؟

مكاتب مرخصة من قطاع النقل البحري لمزاولة مهنة تطقيم السفن للقضاء على ظاهرة ابتزاز السماسرة

صناعة النقل البحرى فى العالم  قائمة علي القروض فيجب ان يكون هناك توجة من الدولة في دعم هذا الصناعة من خلال تحفيز البنوك

الخدمات البحرية احد اهم مشاكل العاملين فى البحرى فلا تزال الاجراءات الطويلة ورحلة عذاب يعيشها البحار من البيروقراطية والروتين فى عصر اتجهت فيه الدولة الى الرقمنة واداء  الحكومة الالكترونية
يقول القبطان احمد احمدى  السمرى ان البحارة تعانى من البيروقراطية والاجراءات الطويلة التى تتطلب يومان او ثلاثة للتعامل مع هيئة السلامة وقال القبطان احمد ماذا لو تم الغاء العمل بتصاريح الدخول لهيئة السلامة البحرية وان يكون التعامل معها من خلال مدخل منفصل عن ميناء الاسكندرية  حتى يتمكن الضباط والبحار من انجاز مهامهم ومصالحهم او يتم عمل مركز خدمة بحارة خارج ميناء الاسكندرية او ان يتم تفويض الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى بتقديم جميع الخجمات للبحارة بتفويض من هيئة السلامةويقتصردور هيئة السلامة فلى الرقابة والمتابعة والاشراف على امتحانات الضباط والمهندسين

شاهد.. الكشف عن سبب إصابة كامل الوزير في أسوان | الوفدء

  وتساءل السمرى وهو مفتش بحرى باحد الموانئ القطرية : متى يتم رقمنة جميع الخدمات التي تقديم للبحارة اي التحول للخدمات الالكترونية وتمكين البحارة من الحصول علي اي خدمة اونلاين وتصله المستندات عن طريق البريد بحيث لايذهب لهيئة السلامة الا للضرورة القصوي او للحصول علي خدمة تتطلب حضوره بصفة شخصية فى ظل الرقمنة واتجاه مصر نحو الحكومة الالكترونية

الهيئة المصرية لسلامة الملاحة البحرية

No description available.
  ودعا  السمرى هيئة السلامة بتشكيل لجنة بمشاركة متطوعين من ذوات الخبرة لمناقشة المشاكل وطرح حلول عملية لحلها
 وعلى جانب اخر شدد السمرى على  انه لابد ان يكون هناك مكاتب مرخصة منr’ق قطاع النقل البحري لمزاولة_العمالة البحرية ومسموح لهذه المكاتب للعمل فى هذا المجال وان يحال للنيابة  من هو خارج القانون فوجود مثل هذه المكاتب سيسهم بشكل كبير في الحد من السماسرة ولابد لهذه المكاتب ان تسوق نفسها في مراكز تجمع السفن اي المدن التي يتم فيها تغير الاطقم بشكل كبير كالسويس والفجيرة ودبي وسنغافورة والصين
Why human interaction with seafarers matters now more than ever - Splash247
واشار الى ان فهناك خمس جنسيات تشكل اغلب البحارة العاملين في البحر وذلك لان لديها العديد من مكاتب تطقيم السفن كما ان مسئولي الموارد البشرية في اغلب الشركات البحرية من هذه الجنسيات مما يشكل عائق وتحدي كبير اما البحارة المصريين والعرب *
 وتنمى اقبطان احمد احمدى السمر  ان يكون هناك يوم عمل تطوعي يسهم فيه جميع السادة الضباط والمهندسين والبحارة ممن لهم باع طويل في البحر في نقل خبراتهم العملية للاجيال الجديدة واسداء النصح لهم قبل الدخول للحياة العملية والاجابة علي تساؤلاتهم في حال واجهتهم مشاكل بالبحر وذلك من خلال المنصات الالكترونية *
وشدد فى تصريحاته على ان يكون  لرجال الاعمال بالشراكة مع الحكومة دور فعال في تنمية الاسطول الوطني وتقديم حوافز وقروض ميسرة لهم للاسهام في هذا التوجه فاغلب الصناعة قائمة علي القروض فاذا لم يكون هناك توجة من الدولة في دعم هذا الصناعة من خلال تحفيز البنوك علي تقديم قروض ميسرة لرجال الاعمال فلن تزدهر هذه الصناعة ابدا
Covid: The 400,000 seafarers who can't go home - BBC News

Show More

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button
%d bloggers like this: