HomeNews & ReportsOffshore

الرئيس السيسي يلتقى رئيس “إيني” ماذا قالت الشركة الإيطالية؟

روما / وكالة نوفا

التقى كلاوديو ديسكالزي، الرئيس التنفيذي لشركة إيني الإيطالية، اليوم الخميس، الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لبحث أنشطة الشركة في مصر والتعاون والملفات ذات الاهتمام المشترك، حسبما ذكرت وكالة نوفا الإيطالية للأنباء.

وتناول اللقاء، الذي شهد أيضا حضور وزير البترول المصري طارق الملا، على وجه الخصوص إنتاج الغاز الطبيعي وتصدير الغاز الطبيعي المسال، وهي المجالات التي لعبت فيها مصر دورًا مركزيًا في البحر الأبيض المتوسط منذ اكتشاف إيني لظهر. وشارك الجانبان رؤية مصر بأن تصبح مركزًا إقليميًا للغاز، والاستفادة من مصانع الغاز الطبيعي المسال القائمة.

وتنتج إيني حاليًا حوالي 80 في المائة من الغاز المخصص للسوق المحلي لتوليد الكهرباء. وتلتزم الشركة الإيطالية بدعم الإنتاج المحلي من خلال حملة تنقيب وتطوير طموحة، والتي ستسهم أيضًا في الصادرات من خلال مصنع إسالة دمياط، والتي أعيد تشغيلها بنجاح في عام 2021، مما يساعد على إعادة مصر لدورها كمصدر صافي للغاز الطبيعي المسال.

وأكد ديسكالزي التزام الشركة بتسريع عملية خفض الانبعاثات الكربونية في أنشطتها، وتنمية المشروعات المحددة بالفعل في عام 2021، لاحتجاز وتخزين ثاني أكسيد الكربون وإنتاج الهيدروجين.

على وجه الخصوص، في دمياط، بعد مذكرة التفاهم الموقعة في يوليو 2021، تكرس إيني نفسها لتطوير الهيدروجين منزوع الكربون المرتبط بمشروع احتجاز الكربون وتخزينه الذي يهدف إلى إنتاج الأمونيا الزرقاء.

يمكن توسيع هذا المشروع بشكل أكبر لإزالة الكربون من المنطقة الصناعية بدمياط بما مجموعه 5 ملايين طن من ثاني أكسيد الكربون في المرحلة الأولى من الالتقاط.

علاوة على ذلك، بالإضافة إلى المشاريع القائمة بالفعل لاستبدال الغاز بالطاقة المتجدة، تمت مناقشة مشروع أكبر للطاقة الكهروضوئية للأغراض المدنية بعدة جيجاوات.

أخيرًا، ناقش الطرفان أنشطة الاستكشاف في البلاد، حيث حصلت إيني مؤخرًا على خمسة تراخيص جديدة تقع في أحواض غزيرة الإنتاج وعلى مقربة من مصانع إنتاجها، من أجل تعزيز فعال وسريع لأي اكتشافات، بالإضافة إلى محفظة الاستكشاف الحالية.

استعدا

دراغي: بإمكان دول البحر المتوسط أن تكون مراكز غاز وهيدروجين

 ,وعلى جانب اخر كان قد صرح رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي، اليوم الخميس، أنه بإمكان دول البحر المتوسط تستطيع أن تكون مراكز للغاز الطبيعي والهيدروجين، حسبما ذكرت وكالة نوفا الإيطالية للأنباء.

وقال دراغي إنه “عقب هذه الأزمة، أدركت دول البحر المتوسط أنها تستطيع أن تكون مركزًا مهمًا للغاية للغاز اليوم والهيدروجين غدًا”، في إشارة إلى أزمة الطاقة الناجمة عن الحرب الروسية الأوكرانية.

وتابع رئيس الحكومة الإيطالية “إنه مركز يمكن أن يعمل بشكل جيد للغاية والاستثمارات مهمة للغاية.”

Show More

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button